أول رد حكومي على العرض الحوثي المتضمن إبرام صفقة تبادل شاملة تشمل الإفراج عن قيادات كبيرة

الأحد 13 يونيو-حزيران 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3592

مفاوضات سابقة

قال وكيل وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية، عضو الوفد المفاوض ماجد فضايل، الأحد، إن الحكومة الشرعية جاهزة لأي عمليات تبادل، لكنه اشترط الجدية.

واتهم فضايل جماعة الحوثي بأنها تقوم باستعراضات إعلامية، وليس لديها أي جدية في هذا الملف.

وجاءت تصريحات المسؤول الحكومي -في لقاء تلفزيوني مع الجزيرة- ، عقب بيان لرئيس لجنة الأسرى في جماعة الحوثي عبد القادر المرتضى،قال إن الجماعة جاهزة للدخول في صفقة تبادل شاملة محلية أو دولية، تشمل القادة من كل الأطراف.

وقال المرتضى -في تغريدة له على تويتر- نؤكد استعدادنا للدخول في صفقة تبادل محلية واسعة تشمل محمود الصبيحي (وزير الدفاع السابق)، وناصر منصور هادي (شقيق الرئيس اليمني)، وغيرهما من القيادات.

وأشار المرتضى إلى أن ما دفع الجماعة لإعلان المبادرة هو ما وصفه بضعف وغياب الأمم المتحدة عن ملف الأسرى، معتبرا أن المنظمة الدولية لا تمارس أي ضغوط على الجهات المعرقلة لإتمام ملف تبادل الأسرى.

وقال المسؤول الحوثي إن الجماعة مستعدة لإرسال وساطات محلية من المشايخ والوجهاء، وعقد اللقاءات الثنائية لترتيب الصفقة.

ولم يشير القيادي الحوثي الى القيادي الاصلاحي البارز محمد قحطان، والمختطف منذ ستة اعوام، حيث تتكتم المليشيات عن مصيره وتمنع اسرته من معرفة حالته او التواصل معه.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن