آخر الاخبار

عشرات الضحايا بين قتيل وجريح بخروقات الحوثيين للهدنة خلال أول أسبوع من تمديدها تحذير من انزلاق القطاع المصرفي ونتائج وخيمة على سعر الصرف والمواطن.. مأرب برس ينشر آخر تحديث بسعر صرف الدولار والسعودي اليوم اقتحام قصر ترمب يثير ضجة في أميركا والعالم.. عن ماذا تبحث الـ «إف بي آي» في منتجع الرئيس السابق؟ فيديو- ممارسات عنصرية للمليشيات في شبوة بحق ابناء المحافظات الشمالية .. مداهمات واعتقالات وتحويل مقار مدنية الى ثكنات عسكرية آخر المستجدات من شبوة.. المحافظ العولقي يواصل التمرد ويحشد لقتال القوات الحكومية متحديا القرارات الرئاسية والاشتباكات تتجدد قد لا تصدقها… لا تمشي حافي القدمين في المنزل العثور على قبور من الذهب والمجوهرات داخل حطام سفينة عمرها 366 عامًا كيف تقرأ رسائل إنستجرام دون رؤيتها هل ترغب باستخدام واتس آب دون رؤية البعض أنك متصل؟! .. ميزة تخفٍ جديدة منتظرة تفاصيل مدينة أوكرانية جديدة تعتزم الانفصال.. وأسلحة أمريكية جديدة لكييف

فضيحة من نوع جديد.. الاختراق «الأمني» يصل مكتب «خامنئي».. ماذا يحدث في إيران

الأحد 26 يونيو-حزيران 2022 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 4411
 

تتوالى المفاجآت التي تأتي من مكتب مرشد الثورة الإيرانية علي خامنئي، لم يمض يومان على فضيحة رئيس الاستخبارات الحرس الثوري، حسين طائب، إلا وقد ظهرت الآن فضيحة من نوع جديد تتحدث عن اختراق أمني كبير عبر جاسوسة إيرانية.

 

وتحدثت بعض المصادر الإيرانية عن هذا الاختراق الأمني الذي وصل إلى مكتب خامنئي عبر فتاة إيرانية تدعى «م . ز» وأنها ارتبطت بقائد فرقة حماية خامنئي في سوريا!

 

وكانت قنوات ووسائل إعلام محسوبة على النظام الإيراني أفادت، الخميس أن رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري حسين طائب عُزل من منصبه، وفي الوقت نفسه وردت أنباء غير مؤكدة عن محاولة اغتياله ونقله إلى المستشفى إثر إصابته.

 

كما بث التليفزيون الإيراني قرار إقالة الحكومة الإيرانية، لرئيس جهاز المخابرات حسين طائب التابع للحرس الثوري.

 

فيما لم يشر إلى ما تناقلته وسائل إعلام إيرانية، أن هناك أنباء عن محاولة اغتيال حسين طائب، رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري.

 

بعدها بساعات بعد إقالة حسين طائب؛ أحد أقوى الرجال بجهاز استخبارات الحرس الثوري، بعد تعرضه لمحاولة اغتيال فاشلة، ودون إبداء أسباب، تم تعيين رئيس استخبارات الحرس الثوري الجديد؛ محمد كاظمي، في ظروف أقل ما تقال أنها غاضمة جدا.

 

كما شهدت الساعات بعدها بقليل ثاني أهم تغيير أمني كبير في الحرس الثوري وإيران، حيث تم تعيين العميد حسن مشروعي فرد قائدا لفرقة حماية خامنئي، بدلًا من العميد ابراهيم جباري.