آخر الاخبار

الحكومة اليمنية تعلن رفضها أي خطة سلام ”تؤسس لدولة هشة وعنصرية“ مصرع 45 حوثياً وتدمير 9 آليات في معارك محتدمة بجبهة ”المشجح“ بعد تقرير ”ليندر كينغ“ عن ”جولة مسقط“.. اجتماع أمريكي بـ”واشنطن“ شدد على أهمية إجماع مجلس الأمن الدولي على إنهاء الحرب في اليمن الجيش الامريكي يعلن اصطياد شحنة اسلحة في بحر العرب.. هل كانت في طريقها إلى «الحوثيين» ؟..صور 6 دول عربية أصبحت بمأمن منه... كشف موعد وإحداثيات سقوط الصاروخ الصيني هذه هي مصارف «الزكاة» عند شجرة العنصرية «الحوثية» الدفعة الأولى من المنحة السعودية تصل عدن و”الشماسي“ يؤكد: ”ستخفف من العبء على ميزانية الحكومة وستسهم في استقرار الريال“ ما إمكانية إجراء مباحثات مباشرة بين الشرعية و«الحوثي»؟..تقرير فيما ”معين عبدالملك“ يكشف سر زيارته.. مجلس الوزراء يعلن تسخير كل امكانياته المتاحة لدعم ”صمود مأرب“ ويكشف عن توجيهات من الرئيس ”هادي“ تخص ”المعركة المصيرية“ تسعون الف مصلى في المسجد الأقصى الليلة ومواجهات دامية بين قوات الجيش الإسرائيلي و الفلسطينيين

مؤتمر «مـأرب» يطالب المجتمع الدولي بتصنيف «الحوثيين» جماعة إرهابية ومحاكمة قياداتها

الثلاثاء 20 إبريل-نيسان 2021 الساعة 02 صباحاً / مأرب برس - مأرب
عدد القراءات 3257
 

طالب المشاركون في مؤتمر مأرب الأول لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، بإدراج جماعة الحوثي كمنظمة إرهابية ومحاكمة قياداتها على جرائمهم بحق المدنيين.

 

وفي افتتاح المؤتمر الذي نظمته منظمات المجتمع المدني بالشراكة مع مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل ومكتب حقوق الإنسان بمأرب، أوضح وكيل المحافظة الدكتور عبدربه مفتاح " أن محافظة مأرب تستضيف 3 ملايين نسمة، منهم أكثر من اثنين مليون نازح يتوزعون في 145 تجمعا ومخيما، من مختلف المحافظات".

 

داعيا المنظمات الدولية وشركاء العمل الإنساني تقديم الدعم للسلطة المحلية حتى تستطيع توفير الخدمات الأساسية للنازحين في مجالات الصحة والتعليم والكهرباء والمياه والصرف الصحي.

 

وحذر الوكيل مفتاح من أن التصعيد الحوثي ضد مأرب يشكل خطراً حقيقياً على حياة المدنيين والنازحين في المحافظة، ما ينذر بكارثة إنسانية لا يستطيع المجتمع الدولي معالجة تداعياتها.. مطالبا من المجتمع الدولي بتصنيف جماعة الحوثي جماعة إرهابية، لما اقترفته من جرائم بحق المدنيين واستهداف مخيمات النازحين والمدنيين بمحافظة مأرب بالقصف بالصواريخ البالستية والقذائف العشوائية.

 

و أكد مفتاح أن مليشيات الحوثي الانقلابية تواصل ممارسة انتهاكاتها الجسيمة ضد أبناء الشعب اليمني للعام السادس علی التوالي سواء في مناطق سيطرتها أو في المناطق المحررة التي نزح إليها الملايين الذين فروا من بطشها وهجرتهم بوسائلها القمعية والإرهابية.

 

مشيرا إلى أن المليشيات الحوثية لا تؤمن بالسلام ولا يمكن أن تخضع له طالما والسلاح لايزال بيدها ويصل إليها عبر داعميها الإقليميين.

 

وتطرق الوكيل مفتاح إلی ما تتعرض له المخيمات التي تؤوي آلاف الأسر النازحة من قصف متعمد بالصواريخ والمقذوفات والتي تسببت بقتل وإصابة عدد من النساء والأطفال وتكرار النزوح وإغلاق 45 مخيما منذ بداية العام الماضي وحتی الآن.

 

وعبر عن أمله أن ينقل هذا المؤتمر رسائل واضحة إلی المجتمع الدولي والرأي العام العالمي عن واقع انتهاكات المليشيات الحوثية ضد المدنيين من النازحين والمجتمع المضيف وفضح ممارسات المليشيات الحوثية وجرائمها المستمرة بحق المدنيين من زراعة الألغام وتجنيد الأطفال وطلبة المدارس والزج بهم في المعارك وغيرها من الانتهاكات.

 

وناقش المؤتمر عددا من المحاور أبرزها التعريف بمأرب وسياسات السلطة المحلية في مجال حقوق الإنسان، وانتهاكات حقوق الإنسان التي يتعرض لها المدنيون والنازحون بمأرب، ودور المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان في الحد من الانتهاكات، ومخاطر الحماية في محافظة مأرب وأثرها على حقوق الإنسان، إضافة إلى محور المرأة والطفل بمأرب، والمسؤولية الجنائية في الدستور والقانون اليمني، ومحور انتهاكات تجنيد الأطفال، ودور اللجنة الوطنية للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان. 

 

وخرج بمجموعة من التوصيات أبرزها الدعوة إلى محاكمة جماعة الحوثي على جرائمها في استهدافها المتعمد والممنهج للأحياء السكنية ومخيمات النازحين بمحافظة مأرب بالصواريخ البالستية والقذائف العشوائية والطائرات المسيرة، وزراعة الألغام والعبوات والمتفجرات في الأعيان المدنية والطرقات العامة.

 

كما طالب المشاركون في المؤتمر بإدراج جماعة الحوثي في قوائم الملاحقة والعقوبات المحلية والدولية، ودعوة مجلس الأمن للعمل على وقف الحرب ومعاقبة المنتهكين لحقوق الإنسان والالتزام بالحيادية في تصنيف المجرمين وفقا للاتفاقيات والمعاهدات والقرارات الدولية.

 
اكثر خبر قراءة أخبار اليمن