ظاهرة طبيعية قد تكون سببا لـ"نهاية الإنترنت والاتصالات

الإثنين 29 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 الساعة 12 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 4089

 

دق خبراء التكنولوجيا والمعلومات ناقوس الخطر بعد أنباء عن توهج شمسي قد يسبب مشاكل واضطرابات كبيرة في الاتصالات والإنترنت حول العالم.

وذكر موقع "داغينز نيهتر" النرويجي، نقلا عن الخبير في تكنولوجيا المعلومات من جامعة كاليفورنيا سانجيتو عبده جيوتي، أن التوهج الشمسي قد يضرب كبلات شبكة الاتصالات الموضوعة على طول قاع المحيط الأطلسي.

وأشار الخبير إلى أن "التوهج الشمسي قادر على فك الروابط الضعيفة التي تربط الكبلات الضخمة، وفي حال حدوث ذلك فإنه سيشكل خطرا على الاتصالات والإنترنت في العالم، التي ستنقطع إلى أن يتم إصلاحها"، معتبرا أن عملية إصلاح الكبل لن تكون سهلة وفورية".

وفي عام 2020، حدد بنك "دويتشه" الألماني، في تقرير، التهديدات المميتة للاقتصاد العالمي خلال العقود المقبلة، حيث اعتبر أن التوهج الشمسي القوي مساوٍ للحرب العالمية والثوران البركاني العنيف