‏الحوثيون ينقلون ثقلهم العسكري من حريب إلى الجبهة الجنوبية بمأرب والجيش والمقاومة يوقعون عدة أنساق حوثية في كمائن قاتلة

الجمعة 21 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 07 مساءً / مارب برس- خاص
عدد القراءات 3033

 

تعرضت المليشيات الحوثية يوم أمس في الجبهة الجنوبية بمحافظة مأرب لخسائر فادحة وصفت بانها الأكبر منذ شهور.

وأوضح مصدر عسكري لمأرب برس أن الحوثيين خاضوا يوم أمس معركة بكل قدراتهم البشرية وامكانياتهم المسلحة بهدف تعويض خسائرهم الميدانية التي فقدوها خلال الأيام الماضية في الجبهة الجنوبية بمحافظة مأرب وتعد بعشرات الكيلومترات, حيث بات الجيش والمقاومة حاليا على تخوم مديرية حريب ونجحوا في قطع خطوط الامداد على الحوثيين باستثناء طريق واحدة باتجاه مديرية الجوبة.

وأضاف المصدر ان الحوثيين سحبوا معظم قواتهم من مديرية حريب ومحافظة البيضاء وكل قوات الاحتياط بمديرية الجوبة وتم الدفع بهم إلى الجبهة الجنوبية بمحافظة ‎مأرب.

وأضاف المصدر أن المعركة التي خاضها الجيش الوطني والمقاومة في مواجهة المليشيات الحوثية التي تدفقت أمواجها دون توقف من مساء أمس حتى عصر الخميس تعد نتائجها من أكثر المعارك ايلاما بحق المليشيات الإيرانية وخسائرهم مئات القتلى والجرحى, حيث نجح الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في إلحاق هزائم موجعة وخسائر بشرية فادحة في صفوف الحوثيين.

وأضاف ان الجيش والمقاومة نجحوا في استدراج عدة أنساق حوثية إلى كمائن في مناطق الرملة لم يعد منهم أحد.