آخر الاخبار

الاتحاد الأوروبي: كارثة بيئية تحلّ هذا العام هي الأسوأ منذ 5 قرون بايدن يحسم موقفه من انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو ويوجه رسالة لدولٍ أوروبية حادث مروري يتسبب بوفاة الأمين العام لإصلاح الحديدة شركه النفط في عدن تعلن عن تخفيض جديد في أسعار البنزين حملة اعتقالات حوثية تطال 30 أميناً شرعياً في صنعاء عشرات الضحايا بين قتيل وجريح بخروقات الحوثيين للهدنة خلال أول أسبوع من تمديدها تحذير من انزلاق القطاع المصرفي ونتائج وخيمة على سعر الصرف والمواطن.. مأرب برس ينشر آخر تحديث بسعر صرف الدولار والسعودي اليوم اقتحام قصر ترمب يثير ضجة في أميركا والعالم.. عن ماذا تبحث الـ «إف بي آي» في منتجع الرئيس السابق؟ فيديو- ممارسات عنصرية للمليشيات في شبوة بحق ابناء المحافظات الشمالية .. مداهمات واعتقالات وتحويل مقار مدنية الى ثكنات عسكرية آخر المستجدات من شبوة.. المحافظ العولقي يواصل التمرد ويحشد لقتال القوات الحكومية متحديا القرارات الرئاسية والاشتباكات تتجدد

‏قصف جوي ومعارك طاحنة.. ‎طالبان تلاحق قيادياً منشقاً ينتمي لشيعة ‎الهزارة

السبت 25 يونيو-حزيران 2022 الساعة 11 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2905

 

أعلنت وزارة دفاع طالبان السبت، السيطرة على مديرية بلخاب بولاية سربل، والتي كانت تحت سيطرة القيادي المنشق عن الجماعة المولوي محمد مهدي، وهو قيادي من أقلية الهزارة.

مصدر مقرب من المولوي مهدي قال لـ أخبار الآن: "إن قوات طالبان شنت سلسلة من الهجمات على المدنيين في منطقة بلخاب منذ الليلة الماضية و اقتربت من مركز الحي الذي واجه مقاومة شديدة.

وتابع المصدر: "إن قوات الدفاع الشعبي صدت قوات الجماعة وهجماتها".

وأضاف أن مقاتلي الجماعة هاجموا منزل المولوي ثلاث مرات ، لكنه لم يصب بأذى، كما تم قصف منازل المدنيين، وما زالت إصاباتهم مجهولة.

 من جهتها قالت وزارة دفاع طالبان في بيان، إن قوات الجيش سيطرت على مركز مديرية بلخاب، مشيرة إلى أن العمليات لا تزال متواصلة في ضواحي المديرية.

وبحسب البيان، فإن القوات لم تتلق أي خسائر خلال العمليات على مديرية بلخاب، دون الحديث عن مصير القيادي المنشق المولوي محمد مهدي. وكان القيادي الوحيد من أقلية الهزارة مولوي محمد مهدي قد أعلن الانشقاق ، بعد أن أزيح من منصبه رئيساً لاستخبارات "الجماعة " في ولاية باميان.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت حكومة "طالبان" تعيين مهدي رئيساً لاستخبارات ولاية باميان ولكن بسبب وجود ملاحظات كثيرة عليه، خصوصاً في ظل الصراعات القديمة بين قبائل الهزارة وبين البدو الرحل في الولاية، تمت إزاحته من منصبه في 3 يونيو/حزيران الحالي، ما أثار غضبه وأنصاره.

وقال مهدي، في كلمة له أمام اجتماع لأنصاره في مديرية بلخاب في 15 يونيو/حزيران : "لسنا متطرفين ولا نقبل الظلم والقسوة"، مشيراً إلى استقباله وفودا من الحكومة.

وتساءل: "لكن ماذا حدث؟ لقد تحدثنا معها عن الصداقة والأخوة، ولكنها ماذا فعلت؟ والله ما أردنا ولم نرد إلا الأخوة والمساواة والعدالة الاجتماعية